عمرو موسى رئيسا لمصر - عمرو موسى لرئاسة الجمهورية

عمرو موسي
من تتوقع أن يكون رئيسا لمصر 2011 ؟
نفتح باب إستطلاع الرأى برجاء لا تتردد فى مشاركتنا رأيك.

عمرو موسى رئيساً لمصر ,فور تنحى الرئيس المصرى محمد حسنى مبارك عن رئاسة الجمهورية ,ظهرت العديد من الشخصيات البارزة ذات الباع الطويل فى عالم السياسة الداخلية والخارجية كل صاحب خبرة ودراية جيدة بأمور الدولة.
على رأس هؤلاء شخصيتان محبوبتان جداً على أولهم كمال الجنزورى الذى يتعشم فية الكثير خيراً ويأملون بان يكون إلاصلاح الداخلى للبلاد على يد هذا الرجل, نظراً لما فعلة سابقاً فى البلاد من إنجازات كثيرة ,كانت ستحقق الكثير من النجاح لولاً فساد النظام.
بينما يظهر الاخر بمؤيدية وإعلان نتية صراحة بأنة ينوى الترشح لرئاسة الجمهورية,صاحب الباع الطويل والعلاقات الدبلوماسية القوية ,لكن من خلال قراءة الشارع المصرى وعند إجراء إستطلاع رأى بسيط للشعب ,نرى فية الاتى :

الكثير من أبناء هذا الوطن المحبين لة الخير الآملين فى نظام ديمقراطى حر يضمن ويكفل للفرد المصرى الحصول على مستحقاتهم فى هذا الوطن والحصول على حياة جيدة ,يرون بان كمال الجنزورى هو الانسب للبلاد فى الوقت الحالى نظراً لقوتة على إدارة شؤن البلاد داخلياً , لما لة فى ذلك من خبرة سبق وان ادار البلاد كرئيس وزراء.
بينما هناك الكثير الذين يرون بأن عمرو موسى رجل ذو باع طويل أيضا فى السياسة ولكن السياسة الخارجية والعلاقات الدبلوماسية ,اما عن البلاد داخلياً فالبعض لا يتعشم فية خيراً, نظراًُ لان الجميع يتوقع بان يكون برنامجة الانتخابى ينظر وبشدة الى العلاقات الخارجية متناسياً الامور الداخلية فى البلاد.
إلا وان كان البرنامج الخاص بة سيقول غير ذلك.
وها نحن على مشارف إنتخابات حرة ونزيهة ننتظر برنامجاً إنتخابياً قوياً من المرشحين القادمين لرئاسة الجمهورية, وندعو الله من كل قلوبنا بأن يولى علينا لانسب والاصلح لادارة شؤن البلاد.
يمكنك المشاركة معنا فى إجراء إستطلاع رأى أجريناة على يمين المتصفح شارك معنا برأيك..

twitter شارك هذه الصفحة :

شارك الصفحة في الفيس بوك
شارك الصفحة في صدي قوقل
شارك الصفحة في تويتر Twitter
تابعنا عبر خدمة الخلاصات RSS
تابع تعليقات المدونة عبر الـRSS

أضف بريدك للاشتراك بالقائمة البريدية

Delivered by FeedBurner